إقتصاد
أخر الأخبار

أشهر 8 مليارديرات فقدوا ثرواتهم نتيجة الأوضاع الاقتصادية والحروب

 

بعد قرارات الرئيس بوتين وإعلان الحرب على أوكرانيا تأثرت الكثير من الشركات في روسيا خاصة بعض فرض العقوبات عليها من أمريكا، فقد خسر الكثير من المليارديرات الروس الكثير من ثرواتهم مع بداية أول يوم تحرك عسكر روسي، كما تراجعت أسهم الكثير من الشركات نتيجة لتلك القرارات وبعد بداية أول العمليات العسكرية لروسيا في أوكرانيا ونعرض لكم أشهر 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم.

اشهر مليارديرات روس في النفط والغاز فقدوا نحو ثلث ثرواتهم خلال عام

أغني 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم في العالم اللذين تصدروا القائمة التي تم إعدادها في عام 2021، ولكن بناء على قرارات نيوتن الأخيرة فقد فقدوا الكثير من ثرواتهم، وهو ما سنتحدث عنه في السطور التالية، وهم ما يلي:

ليونيد ميخلسون

أشهر 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم

ليونيد ميخلسون مؤسس Novatek المتخصصة في إنتاج الغاز الطبيعي والنفط، وهو من أغنى 5 مليارديرات في العالم، ولكنه فقد 31% من إجمالي ثروته في عام واحد.

وقد وصلت ثروته ل 67.4 مليار دولار في مقابل 97.4 مليار دولار من ضمن قائمة المليارديرات التي أعدت في عام 2021، وتم الإعلان عنها في شهر إبريل لعام 2021، وكان ذلك في إغلاقات شهر مارس من نفس العام.

وتصدر قائمة أغنى 5 مليارديرات في روسيا في مجال الغاز والنفط هو ليونيد ميخلسون فقد بلغت ثروته 16.9 مليار دولار، وقد تراجعت في هذا العام نحو 8 مليار دولار، وبذلك قد تكبد خسائر كبيرة بسبب ذلك التراجع.

وسجل سهم Novatek الروسية التي تتخصص في إنتاج الغاز الطبيعي مع بداية العام الحالي 36.14% بحيث وصل ل 1.124.4 روبل وذلك في 25 فبراير، وكان ذلك بعد يوم من بداية العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا.

كانت حياة مخيلسون بدايتها رئيس عمال في شركة مختصة بإنشاءات تقوم ببناء خط أنابيب غاز بمنطقة تيومين الروسية، وأصبح اليوم من أغنى ملياردير في قطاع النفط والغاز بروسيا.

فاغيت اليكبيروف

أشهر 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم
فاغيت اليكبيروف

هو أكبر خاسر لثروته من ضمن 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم بحيث بلغت قيمة خسارته 3.3 مليار دولار وهو ما يعادل 18.2 % من نسبة الخسارة الإجمالية فقد وصلت ثروته ل 21.3 مليار دولار، وذلك نتيجة لوجود حالة من عدم اليقين في اتجاه تطورات الغزو وهو المؤسس لـ Lukoil.

وهو يمتلك نسبة 25% من أسهم لوك أويل ولكنها تعرضت للعديد من العقوبات الأمريكية عام 2014 مما تسبب في الخسائر الكبيرة له.

غينادي تيمشينكو

أشهر 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم
غينادي تيمشينكو

تعتمد ثروته 20.3 على مصدر أساسي من الغاز والنفط وهو يمتلك الكثير من الحصص في الشركات مثل شركة نوفاتيك وشركة البتروكيماويات Sibur بحيث تحمل خسائر في يوم واحد تصل قيمتها 3.1 مليار دولار.

وقد توجهت له بعض العقوبات الأمريكية وكانت في عام 2014 نتيجة لوجود علاقة وثيقة بينه وبين الرئيس الروسي بوتين، وهو رئيس اتحاد الهوكي الوطني الروسي، وهو رئيس نادي SKA Saint-Petersburg للهوكي وأيضا رئيس الاتحاد الوطني له.

ميخائيل فريدمان

أشهر 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم
ميخائيل فريدمان

وهو مؤسس مشارك في letterone، وهي شركة متخصصة في مجال الاستثمارات المتعددة، وقد سجلت ثروته 12.1 مليار دولار، وخسر خلال عام 22% من ثروته، وهو شريك مؤسس لـ Alfa group المالية وletterone وهي شركة تتخصص في الاستثمارات في مجال الطاقة، بالاشتراك مع المليارديرين جيرمان خان وأليكسي.

وبناء على ذلك صدر قرار من مجلس ادارة letterone بتجميد الأسهم الخاصة بميخائيل فريدمان لوقت غير محدد، ونتيجة لذلك لن يحصل على أرباح ولا منفعة مالية من الشركة.

ولكن بعدما باع الثلاثي حصص من النفط لشركة tnk-bp حقق فريدمان 5.1 مليار دولار أرباح وكان ذلك مقابل دفع 14 مليار دولار، وبذلك فإن ألفا بنك هو أكبر بنك غير حكومي بروسيا، وفريدمان يرجع أصوله لأوكرانيا.

جيرمان خان

أشهر 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم
جيرمان خان

وهو يحتل المركز الخامس في قائمة 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم وهو شريك ومؤسس في letterone وتبلغ ثروته 7.9 مليار دولار، ووصلت نسبة خسائره السنوية 2.2 مليار دولار، فقد تراجعت ثروته بنسبة 22% في عام واحد.

وقد أعلنت شركة letterone استقالة جيرمان فهو كان من ضمن مجلس إدارة الشركة، ولم يتم فرض أي من عقوبات عليه، ولكنه اعتقد أن الاستقالة من ذلك المنصب هو أفضل تصرف صحيح من اجل الحفاظ على مصالح ذات أجل طويل.

وتم تخصيص 150 مليون دولار للمساعدة من يتضررون من حرب روسيا ضد أوكرانيا من قِبل مجلس إدارة LetterOne.

فلاديمير ليسين

أشهر 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم
فلاديمير ليسين

هو من أكبر أغنياء روسيا، وضمن قائمة 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم خلال 24 ساعة ما يصل إلى 7.6% ووصلت لـ 27.4 مليار دولار، وقد احتل رقم 50 في المرتبة العالمية لأثرياء العالم.

وقد انخفض سعر سهم NLMK وهي تعمل في الصلب، ليصل سعره 11.3% ل 168.3 روبل وهو ما يساوي 2 دولار.

كان يعمل في منجم فحم بسيبيريا وهي بداية حياته العملية وبعجها انتقل للعمل بوسط روسيا، وقد استطاع أن يحصل على أغلبية أسهم مصنع Novolipetsk لحديد والصلب، وهو حاليا يملك شركة السكك الحديدية First cargo وبعض شركات الموانئ والشحن.

أليكسي مورداشوف

أشهر 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم
أليكسي

خسر ثروته حيث تراجعت بنسبة 11% لتصل ل 25.8 مليار دولار وقد فقد خلال 24 ساعة حوالي 3.2 مليار دولار وكان مع بداية غزو روسيا لأوكرانيا، حيث أنه يمتلك الحصص الأكبر بشركة severstal للحديد والصلب، ولم يؤثر ذلك عليه حيث قدم استقالته من منصبه بعد فترة عمل 19 عام في 2015.

وهو يمتلك 30% في شركة السياحة والسفر tui group، وقد سجلت شركة severstal نسبة تراجع 15.3% وهو ما يعادل 14.06 دولار.

وكانت شركة باور ماشينز المختصة بإنتاج معدات الطاقة وفي عام 2018 قد تم فرض بعض من العقوبات الأمريكية عليها.

فلاديمير بوتانين

أشهر 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم

فلاديمير بوتانينوهو تابع لقائمة 13 ملياردير فقدوا ثرواتهم وسجلت ثروته تراجع في يوم واحد بنسبة 7.3%، وقد وصلت ثروته في الوقت الحالي ل 25.7 مليار دولار، ونتيجة لحدوث انخفاض في سعر السهم لشركته mmc Norilsk nickel وهي شركة تختص بالتعدين.

وقد امتلك بوتاين حصة في نوريلسك نيكل وذلك بناء على قرارات الخصخصة من روسيا وكان ذلك في عام 1995، وقد امتلك حوالي 33% من أسهم الشركة.

وبناء على علاقته القوية مع الحكومة الروسية قام بتأسيس بنك onexim وهو كان يمتلك سيطرة على الشركات الصناعية العملاقة وكان ذلك في عام 1993، كما يمتلك حصص بمنتجع Rosa Khutor للتزلج وبشركة Petrovax Pharm للأدوية.

أقرأ عن…الإمارات تتعهد بتقديمها مبلغ 30 مليون دولار لدعم سوريا

الأسباب التي أدت لفقدان المليارديرات الروس ثرواتهم

هناك بعض الأسباب التي أدت لتعرض عمالقة النفط والغاز لتلك الخسائر، ومن تلك الأسباب ما يلي:

  • العقوبات الغربية المفروضة من الدول الغربية على روسيا في قطاع الطاقة، بحيث فرضت أمريكا حظر على الاستيراد من روسيا النفط والغاز، وهو ما يشير لتعرضهم لعدد كبير من الخسائر.
  • خاصة أن روسيا ثالث أكبر دولة منتجة للنفط في العالم بعد الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية، فقد وصل إنتاجها ل 11.3 مليون برميل بشكل يومي، وأمريكا تنتج 17.6 مليون برميل، وتنتج السعودية 12 مليون برميل يوميًا.
  • تلك البيانات الخاصة بتأثر ثروات عمالقة النفط والغاز في روسيا جاء بعد يوم من فرض الولايات المتحدة الأمريكية حظرًا على استيراد الغاز من روسيا.

اقرا أيضا:”نجاح عملية تعويم السفينة الجانحة في قناة السويس


اقرأ أيضا:”تركيا تجدد استعدادها للمساعدة في تعويم السفينة بقناة السويس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى