رئيس مجلس الادارة
رئيس التحرير

دراسة جديدة تؤكد أن فيروس كورونا يمكن أن ينتقل للمنازل

دراسة جديدة تؤكد أن فيروس كورونا يمكن أن ينتقل للمنازل

في دراسة جديدة عن فيروس كورونا كشف عنها الموقع العلمي ساينس دايركت قد تبين من خلال هذه الدراسة

أنه يوجد طريقة جديدة قد يتمكن بها فيروس كورونا من الدخول إلى المنازل .

حيث أكدت الدراسة أن فيروس كورونا يمكن أن ينتقل إلى داخل المنازل والشقق السكنية

عن طريق المراحيض والأنابيب الخاصة بالصرف الصحي والتي يتشارك فيها أكثر من منزل

وخاصةً في الأبنية السكنية المكونة من عدة طوابق .

حيث أفادت الدراسة أنه تم الكشف عن وجود فيروس كورونا داخل حمام إحدى الشقق السكنية

في مدينة غوانزو التي تقع في جنوب الصين وذلك على الرغم من عدم وجود أي مرضي في هذا المنزل .

وأشارت الدراسة أن الفيروس قد يكون تمكن من الدخول إلى المنزل والذي يقع في الطابق السادس عشر

عن طريق المرحاض أو أنابيب الصرف حيث تم إكتشاف آثار الفيروس على الصنبور والحوض ومقبض الدش داخل حمام المنزل .

وقد تبين بعد ذلك أن الشقة التي تقع أسفل المنزل الذي تم إيجاد آثار الفيروس في حمامه

كان يسكن بها خمس أشخاص قد تم التأكد من إصابتهم بالفيروس .

وبعد هذا الكشف قام الباحثون بإجراء تجربة محاكاة التتبع لكي يتبين لهم ما إذا كان الفيروس يستطيع الإنتقال

عبر الأنابيب من خلال جزيئات صغيرة محمولة في الهواء أو من خلال الهباء الذي ينتج عن تدفق المراحيض .

وقد تم العثور علي الهباء وتبين إنتقاله إلى 12 مستوي فوق المكان الذي كان يعيش فيه الأشخاص المصابيين بالفيروس .

وقد أكد القائمين على الدراسة أنه تم التأكد من إمكانية أن ينقل الهباء الجوي الفيروس

من خلال أنابيب الصرف الصحي بعد إستخدام المرحاض في دورة المياه .

وقد أظهرت المتابعة والفحص العثور على الفيروس في الهباء الجوي في دورات المياه في جميع الشقق

التي تقع في الطوابق ما بين الخامس والعشرين والسابع والعشرين .

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع المحور اليوم 2020 ©