رئيس مجلس الادارة
رئيس التحرير

حديد عز تسجل خسائر بقيمة 4.1 مليار جنيه في تسعة أشهر

حديد عز تسجل خسائر بقيمة 4.1 مليار جنيه في تسعة أشهر

خلال التسعة الأشهر المنتهية سبتمبر الماضي أظهرت أحدث نتائج أعمال أن شركة حديد عز تسجل خسائر قدرها 4.1 مليار جنيه، مقارنة بخسائر بلغت 4.3 مليار جنيه خلال الفترة المقارنة من 2019.

كما أظهرت مجموع نتائج الأعمال المرسلة للبورصة المصرية انخفاض مبيعات حديد عز إلى 26.4 مليار جنيه، مقارنة بنحو 35.2 مليار جنيه خلال الفترة المقارنة من 2019.

أما على مستوى نتائج الأعمال المستقلة، فقد سجلت حديد عز “الأم” خسائر تقدر ب 634 مليون جنيه مقارنة بخسائر قدرها 848 مليوم جنيه خلال الفترة المقارنة من 2019.

حديد عز سجلت خسائر بقيمة 2.7 مليار جنيه فى 6 أشهر

وتكبدت شركة حديد عز خسائر قدرها 2.7 مليار جنيه خلال النصف الاول من العام الجاري مقارنة بخسائر بلغت 2.4 مليار جنيه خلال الفترة المقارنة من 2019

وخلال النصف المنتهي شهر يونيو الماضي انخفضت مبيعات الشركة إلى 17.8 مليار جنيه مقارنة بنحو 25.9 مليار جنيه خلال الفترة المقارنة.

كما ارتفعت نسبة تكلفة المبيعات الى 17.7 مليار جنيه خلال النصف الأول مقارنة بإرتفاع قدره 25 مليار جنيه خلال الفترة المقارنة من 2019.

وتكبدت الشركة خسائر طائلة قدرها 1.4 مليار جنيه خلال الربع القاني، مقارنة بخسائر قدرها 1.1 مليار جنيه خلال الفترة المقارنة.

وأظهرت نتائج أعمال سابقة تكبدها خسائر قدرها 1.3 مليار جنيه، وذلك خلال الربع الأول من العام الجاري مقارنة بخسائر بلغت 1.2 مليار جنيه خلال الفترة المقارنة من 2019.

وهذا ما يعني أنها تكبدت خسائر سنوية بقيمة 7.9 مليار جنيه خلال العام الماضي، مقابل 1.02 مليار جنيه في عام 2018

وتراجعت مبيعات الشركة إلى 45.7 مليار جنيه خلال 2019 مقابل مبيعات بلغت 49 مليار جنيه في 2018.

حديد عز تقدر حجم الاستفادة من قرار خفض الغاز للمصانع

وفي شهر مارس الماضي قالت شركة حديد عز أن قرار رئيس الوزراء المصري بخفض أسعار الغاز الطبيعي للمصانع سيساعد على تخفيض تكاليف الإنتاج مما يعني انخفاض تكاليف كل طن ناتج من المنتج النهائي.

والغاز الطبيعي من العناصر الرئيسية في انتاج الحديد وانخفاض سعره يعني انخفاض التكلفة عند استخدام الحديد المختزل كمادة خام رئيسية.

وتقول الشركة أن طن واحد حديد يستهلك 11 مليون وحدة حرارية من الغاز بما يعني أن خفض أسعاره من 5.5 إلى 4.5 دولار سيخفض من تكلفة الإنتاج كذلك.

وأصدرت الحكومة المصرية في شهر مارس الماضي مجموعة قرارات لدعم الشركات في مواجهة الفيروس المستجد من بينها خفض سعر الغاز الطبيعي للصناعة الى 4.5 دولار لكل مليوم وحدة حرارية.

كما قررت خفض أسعار الكهرباء للجهد الفائق والعالي والمتوسط بقيمة 10 قروش مع تثبيت أسعارها لباقي الاستخدامات الصناعية لمدة ثلاثة الى خمسة أعوام مقبلة.

وقررت أيضًا تأجيل سداد الضريبة العقارية المستحقة على المصانع والمنشآت السياحية لمدة 3 أشهر.

أحمد عز اشترى حصة كبيرة فى الشركة أبريل الماضى 

وقام أحمد عز بشراء 148.3 مليون سهم من أسهم الشركة بقيمة اجمالية 836.5 مليون جنيه تقريبًا

وأفصحت شركة حديد عز للبورصة في 22 ابريل الماضي أن نسبة مساهمة أحمد عز ارتفعت بعد العملية من 0.0005% إلى 27.29% فى أسهم الشركة

وبلغ متوسط سعر السهم فى الصفقة 5.64 جنيه، وتم تنفيذها بواسطة شركة هيرميس للوساطة في الأوراق المالية.

كما أفصحت عن وجود مجموعة مرتبطة بالمساهمة متمثلة في مجموعة العز القابضة للصناعة والاستثمار التى تستحوذ على 38.45%

ويشغل بول فيليب شيبيكان منصب رئيس مجلس إدارة شركة حديد عز في الوقت الحالي ممثلا عن مجموعة العز القابضة للصناعة والاستثمار

ويبلغ رأس مال حديد عز حوالي 8 مليار جنيه، ويتبعها شركة العز الدخيلة للصلب بنسبة مساهمة 54.59%.

وكان يتبعها في السابق شركة العز لصناعة الحديد والصلب المسطح بنسبة مساهمة 71.07%، وكذلك شركة مصانع العز للدرفلة بنسبة مساهمة 98.91%

وباعت شركة حديد عز في 17 نوفمبر المنصرم أسهمها في شركة العز لصناعة الصلب المسطح الى شركتها التابعة العز الدخيلة في إطار عملية هيكلة مبي شركات مجموعة العز القابضة.

وبلغ سعر السهم حينها 10.09 دولار لتبيع بقيمة اجمالية 356 مليون دولار، وتم تنفيذ العملية بتاريخ 14 نوفمبر الماضي

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لموقع المحور اليوم 2021 ©