رئيس مجلس الادارة
رئيس التحرير

نجاح عملية تعويم السفينة الجانحة في قناة السويس

نجاح عملية تعويم السفينة الجانحة في قناة السويس

أعلن مستشار الرئيس المصري لمشروعات محور قناة السويس، إيهاب مميش، نجاح تعويم مقدمة سفينة “إيفرجيفن” العالقة في الممر المائي للقناة، منذ يوم الثلاثاء الماضي.
وقال ايهاب في تصريحات للتليفزيون المصري الرسمي، يوم الإثنين، إن “السفينة حررت وأبحرت بالفعل”، فيما أكدت وسائل إعلام محلية أن السفينة عادت لمسارها الطبيعي وشغلت محركاتها، وبدأت التحرك.
وبذلك، تنتهي أزمة قناة السويس، التي أحدثت أزمة على طرفي الممر برسو أزيد من 321 سفينة تجارية، وأربكت سلاسل الإمدادات خاصة في أوروبا، بعدما تسبب جنوح السفينة في تعطل حركة مرور السفن بالمجري الملاحي الدولي.يأتي ذلك، بعد ساعات قليلة من بدء مناورات جديدة للشد لتعويم سفينة الحاويات الجانحة، بواسطة 10 قاطرات عملاقة تقوم بالعمل من أربعة اتجاهات مختلفة.
كما وأوضح رئيس الهيئة أسامة ربيع في بيان صادر،الإثنين، أن توزيع القاطرات خلال مناورات الشد شمل شد مقدمة السفينة في اتجاه الشمال.
مضيفا: “كما عملت قاطرتان على شد مؤخرة السفينة جنوبا وفي مقدمتهم القاطرة الهولندية “APL GUARD” بقوة شد 285 طنا، والقاطرة ماراديف”.
في حين وصلت القاطرة الهولندية “APL GUARD” مساء الأحد، ضمن فريق عمل شركة SMIT الهولندية، للمشاركة في جهود تعويم سفينة الحاويات البنمية الجانحة.
وصباح الثلاثاءالماضي، واجهت سفينة الحاويات طقسا عاصفا أثناء سفرها شمالا في قناة السويس من الصين إلى مدينة روتردام الهولندية؛ ما أدى إلى جنوحها، وسد الممر المائي العالمي.
والسفينة مملوكة لشركة “شوي كيسن” اليابانية، ومسجلة في بنما، ومستأجرة من شركة “إيفرجرين” التايوانية، ويبلغ طولها 400 متر، وتحمل نحو 220 ألف طن من البضائع.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظه لجريدة المحور اليوم الالكترونية 2021 ©