القلق وفن إدارته مع 16 نصيحة للتغلب عليه 

Anxiety how to manage and overcome it

0

 

القلق عدوك الصامت أنواعه و أسبابه وأهم النصائح للتغلب عليه

كتبت/ آية نصر الدين

اتسمت السنوات الأخيرة بسيطرة شعور القلق والتوتر على قطاع عريض من البشر من مختلف الأعمار، وهو الأمر الذي رصدته بل و أكدته الدراسات العلمية مؤخرا.

فبسبب ما تمر به البشرية من أزمات اقتصادية وسياسية فضلا عن انتشار الأوبئة والأمراض، وضعت كل هذه الظروف العالم فى صدمة ألقت بظلالها على السلام النفسى لبنى الإنسان.

فكثرت على الإنسان الضغوط  من كل حدب وصوب، فلم يعد القلق من الرزق فقط هو المسيطر كما كان سالفا بل اتبعه القلق من المرض والفقد وأحيانا القلق من خسارة الأوطان ذاتها.

كما أكد أطباء الأمراض النفسية والعصبية على شيوع معدلات القلق والتوتر بين العامة بشكل ملفت للانتباه، نتيجة الضغوطات المتعددة، سواء كانت مادية ناتجة عن مستجدات العصر، كزحمة الشوارع ومشاكل العمل والسكن، أو نتيجة ضغوطات معنوية لها علاقة بواقع الحضارة الحديثة، مثل ضعف الأثر المعنوي في حياتنا البشرية، كأن يشعر الإنسان بفقدان جزء من حياته، أو فقدان الحماية بأنواعها، مع عدم تعميق الصلة والإيمان بالله عز وجل يكون الإنسان فريسة سهلة لتداعيات القلق السلبية.

وفي معظم الأحيان تظهر اضطرابات القلق مصحوبةً بأنواع أخرى من الاضطرابات العقلية من مثل الاكتئاب أحادي القطب وكذلك الاكتئاب ثنائي القطب، بعض أنواع اضطرابات الشخصية واضطرابات الأكل.

القلق وفن إدارته والتخلص منه

ما هو القلق؟ وهل يكون القلق إيجابيا؟

القلق Anxiety هو حالة نفسية وعضوية نتيجة لعوامل إدراكية وجسدية وسلوكية. تخلق شعور غير سار يشعرك بعدم الارتياح والخوف أو التردد. غالباً ما يكون القلق مصحوباً بسلوكيات تعكس حالة من التوتر وعدم الارتياح، أو أعراض جسدية، مثل التشنج عضلي، والتعب والإرهاق ومشاكل في التركيز.

يعد القلق حالة مزاجية موجهة نحو المستقبل وفيه يحاول الشخص ذهنيًا الاستعداد للتعامل مع الأحداث السلبية القادمة  مما يوحي بأن ذلك هو التمييز بين الأخطار المستقبلية مقابل الأخطار الحالية الذي يفرق بين القلق والخوف.

يعتبر القلق Anxiety رد فعل طبيعي لضغوط الحياة. بل أحيانا يكون للقلق فوائد كثيرة، منها تحفيزه على الاستعداد الجيد  لمواقف حياتية فارقة فى حياة الإنسان مثل الامتحانات ولقاءات العمل، لكن في حالة تعارضه وتعطيله لأنشطة الإنسان يتحول إلى توتر ومرض، مثل الخوف من مواجهة الناس.

ويندرج القلق النفسى والإجتماعي المفرط تحت تصنيف اضطرابات القلق أو ما يسمى القلق المرضى. ويسعى الأشخاص الذين يعانون من القلق الإجتماعى والنفسى إلى تجنب جميع المواقف التي أثارت حالة من القلق في الماضي. 

القلق الإيجابى

ما الفرق بين القلق والخوف؟

  • يختلف القلق عن الخوف. فالخوف ينشأ لفترة قصيرة، أما القلق فهو يستمر لفترات طويلة قد تدوم أياما وليالي. 
  • العامل المشترك الذي يجمع بين القلق والخوف هو أن كلاهما يؤديان نفس الشعور داخل أعضاء الجسم، ويتشابه هذا الشعور فيما يطرأ على الجسم من تغيرات فسيولوجية.
  • الخَوْف : هو الشعور الناجم عن الخطر أو التهديد المتصور ويحدث في أنواع معينة من الكائنات الحية، ويقوم بدوره بالتسبب في تغير في بعض الوظائف العضوية ليؤدى فى النهاية إلى تغيير في السلوك، مثل الهروب، الاختباء، أو التجمد تجاه الأحداث المؤلمة التي يتصورها الفرد.
  •  قد يحدث الخوف في البشر ردا على تحفيز معين يحدث في الوقت الحاضر، أو تحسبا كتوقع وجود تهديد محتمل في المستقبل كوجود خطر على الجسم أو الحياة عموما. 
  • تنشأ استجابة الخوف من تصور لوجود خطر ما، مما يؤدي إلى المواجهة معه أو الهروب منه وتجنبه (المعروف أيضا باسم استجابة القتال أو الطيران ).
  • هذه الاستجابة في الحالات القصوى من الخوف ( الرعب والرَّهْبَة ) يمكن أن تؤدي إلي التجمد أو الشلل.
  • يرى البعض أن الخوف يحدث في وجود تهديد ملحوظ. حيث يتصل الخوف بسلوكيات محددة نواجهها بالهرب والتجنب.
  •  أما القلق فهو نتاج تهديد لا يمكن السيطرة عليه أو تجنبه.

الفرق بين القلق والخوف

ما هي أنواع القلق؟

القلق انواع منها ما يمكن التعامل معه بشكل آمن، ومنها ما يعد مشكلة كبيرة وعليك الانتباه لها.

أولًا: تقسيم الفلاسفة للقلق فى محاولة للتعامل مع مسبابته وتوقع نتائجه:

– القلق الوجودي

وينقسم القلق الوجودى إلى قلق مادي يتعلق بالمصير والموت، وأخلاقى وهو المتعلق بالشعور بالذنب والإدانة، وآخر روحانى حيث يشعر فيه الإنسان بالخواء وعدم وجود معنى لحياته.

ويذهب الفلاسفة بأن القلق الروحي، هو السائد في العصر الحديث بينما سادت الأنواع الآخرى في فترات سابقة. 

– قلق الامتحان

هو الشعور بعدم الارتياح والتوجس، مثل شعور الطالب بالخوف من الفشل في الامتحان. وقد صنف الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية قلق الإمتحان كنوع من الفوبيا الإجتماعية. في عام 2006، وأعلن أن ما يقرب من 49 ٪ من طلبة المدارس الثانوية تعاني من هذه الحالة. حيث يهاب الطلاب من مدى توتر العلاقات بين رابط التقدير الدراسي مع احترام الذات، وكذلك الخوف من الحرج من المعلمين، أو الخوف من العزلة من الأهل أو الأصدقاء، وضغط الوقت، أو الشعور بفقدان السيطرة.

قلق الامتحان لا يقتصر على الطلاب وحسب بل يصيب أيضا العديد من البالغين فيما يتعلق بحياتهم الوظيفية أو المهنية. 

– القلق الإجتماعى 

 التقبل الإجتماعي لدى الآخر من أهم ما يحرص عليه بنى الإنسان، لهذا يثير قلقه كيف يحكم عليه الآخرين، وهو ما يعد المسبب الأساسى للقلق عند التفاعل أو الإجتماع بالغرباء.

وحين يزداد هذا القلق عن الحد المعتدل يسمى بالرهاب الاجتماعي، أو القلق الإجتماعى.

ومن العجيب أن الأشخاص المصابون بالرهاب الاجتماعي لا يخافون الحشود أو الأماكن المزدحمة؛ وإنما يخافون احتمالية أن يُحكم عليهم بشكل سلبي. 

ثانيًا: أنواع القلق وفقا لعلم النفس

رهاب الخلاء (Agoraphobia): 

وهو الخوف من الميادين والتواجد في الأماكن العامة. 

اضطراب القلق لأسباب صحية: 

وهو نوع من القلق يأتي نتيجة الإصابة بمشكلة طبية، أو الخوف من الإصابة بحالة صحية معينة.

اضطراب القلق المتعمم (Generalized anxiety disorder): 

القلق الزائد من القيام بأي نشاط أو الانخراط بأي أحداث حتى الروتينية.

اضطراب الهلع (Panic disorder): 

هي سلسلة من القلق والخوف التي تصل إلى أقصى مستوياتها خلال دقائق قليلة، وقد يشعر المصاب بهذا النوع من القلق بضيق وتسارع في التنفس وألم في الصدر.

الصمت الاختياري (Selective mutism):

 هو عدم القدرة على الكلام في مواقف محددة، ويحدث للكبار والصغار.

قلق الانفصال: 

يتمثل في الخوف والقلق من الانفصال عن الوالدين، أو الأهل أو الإنتقال إلى مكان جديد للإقامة.

مستويات القلق الاجتماعى وكيفية التحايل عليه 

  • القلق الاجتماعى متفاوت الدرجات من حيث الحدية؛ فيظهر لدى البعض على هيئة عدم شعور بالراحة أو الارتباك خلال التفاعل الجسدي الاجتماعي (مثل:المصافحة، …)، حتى يصل إلى الخوف من التفاعل مع الغرباء تمامًا.
  • هؤلاء الذين يعانون من القلق الإجتماعى قد يقيدون نمط حياتهم للتأقلم مع هذا القلق، من خلال تقليص التفاعل الاجتماعي قدر الإمكان. 
  • يحرص المصاب بالقلق الإجتماعى على زيادة التجهيز التخطيطي وتجهيز المعلومات البسيطة عن نطاق التفاعل المتوقع.

مستويات القلق كما صنفها الأطباء

 صنف علماء الطب النفسى القلق إلى ثلاثة أنواع لتسهيل التعامل معه وعلاجه أو تقديم النصيحة المناسبة حسب شدة الحالة، كذلك لتقييم مدى خطورته على صحة الإنسان النفسية.

المستوى الأول والإيجابى للقلق

وهو المستوى المنخفض للقلق، وهنا يكون القلق بمثابة جرس إنذار فقط يقوم بتنبيه الإنسان تجاه خطر قادم وعليه مواجهته.

فوائده:

يساعدك البقاء فى هذا المستوى على أن تكون أكثر تركيزاً وانتباهًا و حساسية للمخاطر الخارجية.

 فبفضل هذا المستوى تصبح أكثر قدرة على مواجهة المخاطر.

المستوى الثاني والمتوسط للقلق:

فى هذا المستوى يفقد الإنسان السيطرة على سلوكه تجاه الأمور، كما يفقد القدرة على الابتكار.

 يشعر المصاب بالقلق من النوع الثاني بأن عليه بذل جهداً كبيراً للقيام بالسلوك المناسب تجاه أمر معين.

 كما يشعر أيضا بحالة من عدم الارتياح تجاه أي شئ جديد فيصبح التجديد أمراً يشكل خطرًا على صحته النفسية.

المستوى الثالث والمدمر للقلق:

المستويات العليا للقلق، وهنا يصاب الإنسان بحالة انهيار تامة، وتجده مشوش غير قادر على التحكم في سلوكه، كما أنه يواجه صعوبة في تقدير المواقف ويلجأ إلى أساليب بدائية لمواجهة هذا الشعور والتغلب عليه.

القلق وفن إدارته

تعرف على أهم مسببات القلق

القلق هو شعور سلبى له أسباب متعددة بعضها واضح وبعضها غير واضح ولعل أشهر مسببات القلق وأكثرها شيوعا القلق الدائم من الأحداث المستقبلية، بالإضافة إلى ذلك قد يرتبط القلق بعوامل وراثية، تعود بشكل مباشر لتكوين الجينات.

ومن ناحية أخرى قد يصاب الإنسان بالقلق نتيجة لتناول بعض الأدوية، فضلا عن  الأعراض الانسحابية لبعضها. 

وفيما يلي سنتعرف تفصيليًا على أهم مسببات القلق

الأسباب الطبية للقلق

يرى بعض الأطباء أن هناك مجموعة من الأمراض ترتبط بالقلق ارتباطًا وثيقًا منها:

  • أمراض القلب
  • داء السُّكَّري
  • مشاكل الغدة الدرقية، مثل فرط نشاط الغدة الدرقية
  • اضطرابات الجهاز التنفسي، مثل مرض الانسداد الرئوي المزمن والربو
  • سوء استخدام المخدرات أو الانسحاب
  • الانسحاب من الكحول، والأدوية المضادة للقلق (البنزوديازيبينات) أو غيرها من الأدوية
  • الألم المزمن أو متلازمة القولون العصبي
  • الأورام النادرة التي تُنتج بعض هرمونات تَفاعُل المُحارَبَةِ أَو الفِرار
  • في بعض الأحيان يُمكن أن يَكون القلق من الآثار الجانبية لبعض الأدوية.

المسببات الاجتماعية للقلق

  • التعرض للإيذاء والصدمات النفسية في الطفولة.
  • تراكُم مواقف حياتية مؤلمة، كوفاة شخص عزيز أو الشعور بالضغط العصبي بسبب العمل والأوضاع المالية.
  • الأشخاص الذين يتمتعون بمزايا شخصية معينة قد يكونون أكثر عرضة للإصابة باضطراب القلق، والأشخاص ذوو الاحتياجات النفسية غير المتوفرة كما يجب، مثل: الارتباط بعلاقة عاطفية غير مرضية قد يشعرون بعدم الأمان مما يجعلهم أكثر عرضة للإصابة باضطراب القلق.
  • وجود تاريخ عائلي وراثيّ لاضطراب القلق المتعمم يجعله ينتقل وراثيًا من جيل إلى آخر.

إذا كنت تعانى من الأعراض التالية فأنت ضحية للقلق 

  • الشعور بالعصبيَّة أو التوتُّر.
  • الشعور بالخطر الوَشيك أو الذُّعر أو التَّشاؤم.
  • الإصابة بزيادة مُعدَّل ضربات القلب.
  • زيادة مُعدَّل التنفُّس.
  • التعرُّق
  • الارتِجاف
  • الشعور بالضَّعف أو التَّعب
  • تنميل الوجه
  • ضبابية الرؤية
  • التركيز على الصُّعوبات أو التفكير في أيِّ أمرٍ بِخلاف القلق الحالي.
  • القلق اثناء النوم
  • التعرُّض لآلام مزمنة بالجهاز الهضمى.

أضرار القلق ومضاعفاته

اضطراب القلق ليس مجرد شعور وحسب، بل يمكنه أن يتسبب فى أضرارا فسيولوجية ونفسية وإجتماعية نذكر منها:

  • اللجوء إلى استعمال مواد مسببة للإدمان.
  • الأرق و الشعور بالاكتئاب.
  • اضطرابات هضميّة أو معويّة.
  • صداع.
  • صرير الأسنان.

تغلب على القلق

بعد أن تعرفنا على ماهية القلق وأنواعه ومضاعفاته، سنعرض فيما يلى بعض النصائح التى قد تساعدك فى إدارة قلقك والتغلب عليه.

أهم 16 نصيحة للقضاء على القلق وتحسين حالتك المزاجية

عزيزى القارئ لم يعد الاعتناء بصحتك النفسية ضربا من الرفاهية فى عصرنا الحالى، فكن متيقظا منتبها لما يحيط بك من ضغوط تسهم فى رفع مستويات القلق المرضى لديك، فكل ما عليك فعله أن تتبع إرشادات الصحة النفسية لمواجهة التغيرات المزاجية السلبية لديك أول بأول.

1- ساعد نفسك على اكتساب عادات يومية إيجابية:

  •  الإسترخاء من أهم العادات التى يمكن أن تقدمها لذاتك لتدليلها، كل ما عليك هو الجلوس هادئا وأغمض عينيك، سيساعدك ذلك على التخلص من القلق والتوتر.
  •  الاستيقاظ والذهاب إلى السرير مبكرا وفي نفس الأوقات يوميا، وتناول قسط كاف من النوم.
  •  تناول وجبات صحية فى أوقات منتظمة، وابتعد عن الدهون والسكريات والكربوهيدرات المكررة قدر استطاعتك، ولا تنس الاعتماد على الخضروات والفاكهة كأساس غذائى صحى.
  •  لا تنسى تناول الشاى الأخضر الغنى بمضادات الأكسدة، والمكملات الغذائية الغنية بالأوميجا 3 .

2- حافظ على نظافتك الشخصية، ورائحتك عطرة طوال الوقت ويفضل إستخدام المسك الأبيض والأحمر لما له من خواص مفيدة فى تحسين الحالة المزاجية وطرد الطاقة السلبية.

3 – استخدم الزيوت العطرية والروائح المنعشة والبخور فى تعطير الأجواء حولك لتقلل شعورك بالتوتر والقلق.

4 – مارس الرياضة واليوجا بانتظام، لتقلل مستوى هرمونات التوتر في الجسم على المدى الطويل مثل الكورتيزول، كما تساعد في إطلاق الأندورفين الذي يحسن المزاج ويمنع الأرق ويعمل كمسكن طبيعي للألم.

5 – خصّص وقتًا للعمل ووقتًا للراحة.

6 – لا تتنازل عن تخصيص وقت للقيام بالأشياء التي تحبها.

7 – تجنب متابعة الأخبار ذات الطابع العنيف أو المحزن، خاصة قبل النوم.

8 – أضحك لتزيد تدفق الأكسجين إلى جسمك وتحسن نظام المناعة لديك مما يقلل بدوره معدلات القلق والتوتر.

9 – تعلم شيئا جديدا كل يوم.

10- تواصل مع الأشخاص المقربين إليك عن طريق التواصل الحى أو عبر الهاتف ووسائل التواصل الإجتماعى.

11- اقضى وقتا مع الأطفال الصغار واستمتع ببرائتهم كلما سمحت لك الفرصة، حيث يساعد ذلك في تحرير هرمون الأوكسيتوسين الذي يعتبر مسكن طبيعي للألم والإجهاد.

12- قدر ذاتك واحترمها و كن رحيما معها 

13- تعلم متى تقول ” لا “ لما يزعجك، ولا تسمح لأحد باستغلالك.

14- حين يتملكك التوتر أكتب قائمة بالأشياء التي قمت بعملها بشكل جيد في حياتك والتحديات التي تغلبت عليها والأشخاص الذين ساعدتهم.

15- واجه مخاوفك فورا ولا تؤجل ما يؤرقك.

16- تجنب الإفراط فى تناول الكافيين الموجود في القهوة والشاي والشوكولاتة ومشروبات الطاقة، فالجرعات العالية منه ترفع مستويات القلق لدى بعض الناس ويختلف ذلك من شخص لأخر.

القلق وفن إدارته

نصائح “ديل كارنيجي” للتغلب على القلق

يعد كتاب “دع القلق وابدأ الحياة” للمؤلف “ديل كارنيجي” من أهم الكتب التي أثبتت فعالية بالتجربة فى قدرتها على تحرير الإنسان من مشاعر القلق السلبية.

حيث قدم كارنيجي أهم الوسائل التي تساعد الإنسان على تغيير حياته نحو الأفضل ليعيش في النهاية حياة سعيدة وهادئة بعيدا عن القلق.

غلاف كتاب دع القلق وأبدأ الحياة

كتب كارينجي  هذا الكتاب في أربعينيات القرن العشرين لثقته بأن مرض الروح كالقلق أكثر ضررا على الإنسان من المرض الجسدى، مستمدا كلماته من أقوال الحكماء والأنبياء إضافة لتجاربه الشخصية. فقدم نصائحه للتخلص من القلق و بدء حياة جديدة من خلال سبعة محاور نلخصها فيما يلى:

  • عش في حدود يومك

لا تسمح لما حدث فى الماضى أن يفسد عليك يومك الحاضر، كما أن المستقبل لا تفكر به كثيرا وتكدر صفوك ، أحسن لحاضرك فإن صار ماضيا سيفرحك و إن أتاك أمر مستقبل فلن يقلقك.

  • اتبع وصفة ويليس كاريير السحرية

وهي أن تكون مستعدا للسيناريو الأسوء دائما، وبذلك تكون تهيئ عقلك للإستعداد. فإن حدث شيء أقل مما توقعت فلن يقلقك فقد استعددت لما هو أسوء منه و بهذا ستكون مستعدا لأي طارئ وستغدو بخطى واثقة لغد أجمل.

  • أسأل نفسك ما الذي ستجنيه من القلق؟

تذكر أن دائما أن القلق داء يهتك روحك وصحتك لذلك قلله إلى أن تزيله كليا من حياتك. فالقلق يؤثر على أداء الجسم و كما أوضحت دراسة (مايو كلينيك) أن هناك أمراض مرتبطة القلق والتوتر وهي أمراض القلب، القرحة و إرتفاع ضغط الدم. لم يختصر القلق على الأمراض الجسدية بل يؤدي إلى الجنون أيضا. 

  • أهمية تحليل المشاكل

هناك حكمة تقول المشكلة التي تعرف تفاصيلها هي مشكلة محلولة. لتحل أي مشكلة إجمع حقائقها وكأنك تبحث عنها لشخص آخر لتكون أقل تأثرا بها ثم حلل هذه الحقائق و اتخذ قرارك و نفذه واقعيا.

  • اهزم القلق قبل أن يهزمك
  • أدرك علماء النفس أنه محال أن ينشغل العقل بأكثر من أمر في آن واحد. 
  • لذلك عليك بالعمل والانشغال به حتى لا تعطي القلق فرصة لتتسرب لعقلك. 
  • امنع نفسك من الانشغال بالأمور التافهة والتفت لما هو أهم.
  • استعن بالحقائق والإحصائيات لطرد مخاوفك من أمر معين والذي لا تأكيد محكم لحدوثه.
  • الأمور التي لابد منها اصبر لها حتى تمر ومن ثم إبدأ من جديد. 
  • لا تنسى أن البكاء على ما حدث وانتهي لن يعيده لتصله بل سيسرق منك حاضرك لتبكي عليه مجددا في المستقبل.
  •  غير من سلوكك فى الحياة 

باختصار انت نتاج أفكارك فعليك بالتغيير إلى طريقة بناءة لتساعد نفسك وتوفر لها سبل السعادة، عليك أيضا التحلي بالروح الإيجابية وتغيير عواطفك كفكرة قد تبدو غير سهلة لكن بالسعي للتغير ستنجح بسرعة فإن تصرفت بسعادة ستكون سعيدا حقا بسبب تناغم جسدك وروحك. 

فالتفكير الذهني ذو تأثير على الحياة لذلك اعتمد قوة العقل كوسيلة علاجية.

  • اعتمد مفاهيم تكريس السعادة والسلام
  • كن طيبا مسالما لا تسعى للانتقام ممن أساء إليك فقط تجاهلهم وانتبه لحياتك العظيمة. 
  • عندما تقدم عطاءا لأحد ما استشعر فرحته فسيسعد قلبك بذلك.
  • لا تنتظر شكرا ومدحا من أحد يكفيك ذلك الشعور. 
  • انظر دائما للحياة بإيجابية تذكر عطايا الله لك بدل من أن تتذكر نقصك. 
  • ابحث عما يميزك وكن أنت.
  • عليك الإبتعاد عن الإعتيادية و التشبه بالآخرين. 
  • دائما فكر في مشاكلك السابقة لا لتقلق بسببها و لكن لتبني نفسك من جديد بإيجاد حلول لها.
  • حوّل المحن لمنح لتطور نفسك أكثر.
  • كن مؤمنا بالله و متوكلا عليه فكلما زاد إيمانك زاد اتزانك تقرب من الله تهن الحياة في عينيك.

بعض نصائح الدين الإسلامى للتغلب على القلق

  • حسن الظن بالله والثقة فى أن أقدار الله كلها خير حيث يقول الله تعالى:(وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ) [البقرة:216]
  • توكل على الله دائما، واستعن به فى كل وقت فهو وحده القادر على طمئنة قلبك وشفاء نفسك من كل قلق وتوتر. لقوله تعالى: (وَإِنْ يَمْسَسْكَ اللَّهُ بِضُرٍّ فَلَا كَاشِفَ لَهُ إِلَّا هُوَ وَإِنْ يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلَا رَادَّ لِفَضْلِهِ يُصِيبُ بِهِ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَهُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ) [يونس:107]
  • التسليم بالقضاء والقدر لقوله تعالى: (وَمَنْ يُسْلِمْ وَجْهَهُ إِلَى اللَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى وَإِلَى اللَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ) [لقمان:20].
  • الزم ذكر الله دائما واستحضر عظمة الخالق فى كل وقت فى يومك. اجعل لسانك رطبا بذكر الله يرزقك السعادة والطمأنينة. وهذا ما ذكره الله تعالى عندما قال: (الَّذِينَ آَمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ) [الرعد:28]
  • وعد الله خلقه الرزق فى العديد من المواضع بالقرآن الكريم فلا تحمل هما له ولا تجعل القلق من الرزق يعكر عليك صفو حياتك وتذكر قول الله تعالى: (وَكَأَيِّنْ مِنْ دَابَّةٍ لَا تَحْمِلُ رِزْقَهَا اللَّهُ يَرْزُقُهَا وَإِيَّاكُمْ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ) [العنكبوت:60].
  • احذر أن يصيبك اليأس فهو يتنافى مع الإيمان. اجعل لديك قناعة راسخة بأن الله دائما سيجعل من بعد عسرك يسرا، حيث قال تعالى (وَلَا تَيْئَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِنَّهُ لَا يَيْئَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ) [يوسف:78].

فى نهاية المقال نرجو أن نكون قدمنا لكم جزء معرفى مفيد عن مفهوم القلق وكيفية التغلب عليه ودائما يسعدنا تلقى استفساراتكم ومقترحاتكم.

إقرأ أيضا

السفر منفردا تجربة ثرية تعرف على 10 من فوائدها

لمزيد من الموضوعات والمقالات أقرأ للكاتب أيضا بقسم  السياحه والسفر من المحور اليوم

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.